من كل شي شوية ... لما كنت انخبرش زمان ... وتوة ... خرابيش

الاثنين، 29 فبراير، 2016

أسقِط القناع ...

By 2:36 م
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته



أقنعة ... تواجه أقنعة يتوسطها ضباب ... 
ضباب يلف النفس عنها فيه يخفيها ...
يخفيها عن حقيقتها التي لا تكاد تبديها ...
تبديها بلا قناع ليعطيه الفرصة ...
الفرصة ليرى أمامه و في نفسه غشته ...
غشته وما عرف الحقيقة حتى ...
حتى عن نفسه ما حجبه من قناع أزاح ...
أزاح عقله و على القناع أبقى ...
أبقى على الجهل ومن بين يديه أسقط ...
أسقط العقل ليتوه في عالم بالأقنعة مليء ...
مليء بشتى صنوف التيه و الفقد و الفرح ...
الفرح يعم يوم عن نفسه يزيح القناع و يسقطه ...
يسقطه ليرى بوضوح أن من ينهش لحمه و يعض ...

هو أخ له ... أرضعته أمه و أنجبه أبوه ...


شكراً...
أكمل قراءة الموضوع...

الخميس، 18 فبراير، 2016

الإحتفال ...

By 12:24 م
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته 




بعد زفاف تاريخي في أفضل صالة في البلاد … و الجميع منبهر و مشدوه و القلوب محروقة لهفة و لوعة و رغبة في أن الكل يكون عرسه أحسن و أفضل … صديقة كانت غائبة عن الحفلة تحكي مع صديقتها … في بيتها الجديد …
بعد حطت سفرة الشاي و الحلويات … 
  • ما شاء الله عليك وين تعرفتي على راجلك؟
  • أسكتي اسكتي كان جو مش عادي … رومانسيات بعد هكي … 
  • والله؟ صحة لك  أحكيلي أحكيلي …
  • هذا يا ستي كنّا طالعين أنا وأمي وأختي وبنت خالي مشينا للإحتفالات في الميدان و الله جو يُهبل مش عادي
  • باهي وبعدين … شن علاقة الإحتفالات ، أحكيلي توة على راجلك كيف تعرفتي عليه 
  • إيه ... والمنصة معبية والزحمة ما نحكيلك و الجو حماسي بكل و أغاني الثوار و السبيكرات تقول عليها في صالة و الزمزامة تربخ … و البنات في عيطة وحدة … و الولاد امالا … اييه 
  • ايه باهي هذا كله نعرفه … 
  • وما نحكيلك على الحماسة الي زادت عندي لما بدت الوريقات والأرقام تتطاير جنبي وحوالي وفوقي من كل مكان ... ومن كثر الحماس لقطتهم كلهم وكل ورقة تجي نركز في الرقم مميز ولا و نشوف لصاحب الورقة و كيف يتصرف لما يرميها الورقة و معكرشها ولا و شن لونها … و سنونه متساويات ولا و تعرفي الحاجات الثانية انت …
  • ايه … نعرف نعرف … لكن التفاصيل هذه كلها لقيتي وقت تركزي فيها؟
  • و اهو زي ما تشوفي عرس على أصول أصوله في أحلى صالة ... وطلع صادق في رمي الورقة وهذا الحب من أول إحتفال …
  • وأنت كيف تعرفتي على خطيبك ؟
  • بالله خليني ساكتة ... 
  • ليش أحكي أحكي ... ولا مش متاع إحتفالات أنت ... وما تحبيش الزحمة؟
  • وين بالله من يخليني نطلع نشوف العالم و نفرح زي الناس ، لا نعرفه لا يعرفني خطبة تقليدي وخلاص … سألو عليه قالو راجل محترم و يعرف ربي و مش متع دوة فاضية ولا يأكل في الحرام ولا متاع بنات ولا غش و شكله كويس
  • شفتيه؟
  • ايه أكيد شفته لكن ما نعرفه قبل بكل و أول مرة نشوفه في المقابلة تخيلي … 
  • يا وخيتي سخفتيني والله ... معقولة يرموك هالرمية؟ ... لكن تستاهلي هذه أخرة القعدة في الحوش محبوسة ... الوقت تغير خلاص ... 
  • ربي يلطف بنا و الله ما تعرفي ... 

إرتفع صوت الآذان مناديا لصلاة … العصر … ليتوقف عندها الحوار إحتراما له…

وهكذا ... أصبح المعروف منكرا … و المنكر معروفا 

و لنفرح بالجيل الذي سيربى على يد رامي الأرقام عريسنا صاحب الهيبة و المال وحارس مرماه عروسنا المصون ذات الحسن و الجمال...

إبحث عن حديث النبي الذي يصف فيه زماننا بإنكار المعروف و الإعتراف بالمنكر كأنه هو البديهي المعروف … 


إبحث يرحم والديك … فقد إتسع الخرق على الراقع … 

شكراً


أكمل قراءة الموضوع...

السبت، 6 فبراير، 2016

كيس الخيش ...

By 1:46 م
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته



أنظر ... أنظر إلى ذاك الشيخ و إسمع ما يقول ...

العمر رغم تناقصه أصبح ثقيلا على كتفي ... 
الأرض تحت قدمي تباطأت ومنها إقترب أنفي ... 
قروح الجسد منها الموت وحده يشفي ... 
تبخرت سنوات العمر و معها كل عنفي ...
كيس الخيش لم يعد يكفي ...
حملت كثيرا من الإثم على نفسي ...
تعلم بما رأيته مني الآن و إذكر أمسي ...
و إن لم يعلوا صوتي و لم يبقى لي إلا همسي...
فكما ترى ... كيس الخيش لم يعد يكفي ...

شكراً...





أكمل قراءة الموضوع...